ضحكـــــــةةة خجـــــــْــل

اهلـآ بــك عــزيـزي الزائر ، إذأ كــنــت عضــوا فنــرجـو مــنك تسجــيل الدخــول

واذا كـآنـت هـذه زيـآرتك ألـآولــى ، فنــتمنــى مــنك التسجــيل و المشـــآركــة

لــكم جــزيــل الشــكر

الــإدارة : PrinCeSs Mimi


لســنــــا آلأفــضل ولــكن . . لنــــا أســـلوبــنـــا الخـــاص  
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولالتبادل الاعلانى
نتمنى لاعضائنا الاعزاء قضاء وقت ممتع معنا
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته اخواني واخواتي نتشرف بتسجيلكم معنا ونتمنى لكم قضاء اجمل الاوقات برفقتنا وننتظر منكم التفاعل معنا تقبلوا اجمل التحيات................الادارة

شاطر | 
 

  امنية الرسول صلى الله عليه وسلم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رانيا
عضو مشارك
عضو مشارك


انثى الابراج : الجدي عدد المساهمات : 35
نقاط : 77
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 23/11/2011
العمر : 20
الموقع : RaBat - MaroC
العمل/الترفيه : Etudiante
المزاج : cool


مُساهمةموضوع: امنية الرسول صلى الله عليه وسلم   الخميس أغسطس 29, 2013 9:45 am

قال عليه الصلاة والسلام : لما أصيب إخوانكم بأُحد جعل الله عز وجل أرواحهم في أجواف طير خضر ترد أنهار الجنة تأكل من ثمارها وتأوي إلى قناديل من ذهب في ظل العرش ، فلما وجدوا طيب مشربهم ومأكلهم وحسن منقلبهم قالوا : يا ليت إخواننا يعلمون بما صنع الله لنا لئلا يزهدوا في الجهاد ، ولا ينكلوا عن الحرب . فقال الله عز وجل : أنا أبلغهم عنكم ، فأنزل الله عز وجل هذه الآيات على رسوله ( وَلاَ تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاء عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ ) . رواه الإمام أحمد وأبو داود .

فأي كرامة يُكرم الله عز وجل بها الشهيد الذي قُتِل في سبيل الله لإعلاء كلمة الله ؟
قال عليه الصلاة والسلام : 
للشهيد عند الله عز وجل سبع خصال :
يُغفر له في أول دفعة من دمه .
ويرى مقعده من الجنة .
ويُحلى حلة الإيمان .
ويزوج اثنتين وسبعين زوجة من الحور العين .
ويُجار من عذاب القبر ، ويأمن من الفزع الأكبر .
ويوضع على رأسه تاج الوقار ، الياقوتة منه خير من الدنيا وما فيها .
ويشفع في سبعين شخصآ من أقاربه . رواه الإمام أحمد والترمذي وابن ماجه ، وهو في صحيح الجامع.

فأي كرامة فوق هذه الكرامة ؟
وأي فضل فوق هذا الفضل سوى رؤية وجه الرب سبحانه وتعالى ؟

ولما سُئل رسول الله صلى الله عليه وسلم : ما بال المؤمنين يفتنون في قبورهم إلا الشهيد ؟ قال : كفى ببارقة السيوف على رأسه فتنة . رواه النسائي .

تلك كانت أمنية رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وهو عليه الصلاة والسلام لا يتمنى إلا ما كان يُقرّبه إلى الله عز وجل .وهي الشهادة في سبيله

فهل نتمنى ما تمناه رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟

أما إنها لو كانت أمنية صادقة لكفى .

قال صلى الله عليه وسلم : من مات ولم يغزُ ، ولم يحدث به نفسه ، مات على شعبة من نفاق . رواه مسلم .

وقال عليه الصلاة والسلام : من سأل الله الشهادة بصدق بلّغه الله منازل الشهداء ، وإن مات على فراشه . رواه مسلم .

وأختم بوصية الصِّدِّيق رضي الله عنه : احرص على الموت توهب لك الحياة .
وإن تعجب فاعجب لمن قال تلك الكلمة ؟
لقد قالها أبو بكر رضي الله عنه لسيف الله المسلول رضي الله عنه .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.bahr.banouta.net
 
امنية الرسول صلى الله عليه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ضحكـــــــةةة خجـــــــْــل :: المنتدى الإسلامي :: المنتدى الإسلامي-
انتقل الى: